الزواج بفم الحصن

Publié le 26 Décembre 2008

بسم الله الرحمان الرحيم و صلى الله و سلم على أشرف المرسلين سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام .

تحية طيبة زاهرة مليئة بالبهجة و السرور إلى كل من سنحت له الفرصة للإطلاع على هذا الملخص الذي يتضمن تعريفا بمدينة فم الحصن وعاداتها و تقاليدها فيما يخص الزواج .فالبلدة عبارة عن مدينة صغيرة تقع شرق طاطا جنوب المغرب و تنقسم إلى ثلاثة دواوير هي : المركز ، إمي اتو  وإمي أكادير .

فيما يخص الزواج : تتم الخطوبة أولا حيث يذهب أهل العريس عند أهل العروس و معهم ما تيسر من السكر فيتحدثان في الموضوع حتى يتفقا على متى سيكون الزواج تم يكتبان عقد الزواج بحضور العدول . و ينقسم الزواج إلى ثلاث أيام :

اليوم الأول يسمى بالحناء حيث يعرض أهل العروسة على الجيران و الأقرباء و الأهل تم يرقصون و يتغنون بغنائهم المألوف تم تضع النساء والبنات الحناء على أياديهن و أرجلهن كما في عادتهم مع بعض الحلوى و هكذا يذهب يوم الحناء و يأتي اليوم الثاني الذي يسمى بيوم البخور حيث يأتي الناس المعروضين فقط من الأهل و الأقارب و الجيران فتتم عملية طحن البخور حتى يصبح مثل الرمل من العاشرة صباحا إلى الواحدة زوالا فيما ينشغل أهل العروسة بإعداد الطعام لهم ليؤكلوا و يأتي الرجال عند الغداء و يقومون بالدعاء لهم بالتوفيق في حياتهم الزوجية أما في الليل فيأتي أهل العريس ليأخذوا العروسة إلى بيتها عند زوجها لكن أهلها لن يسمحوا لهم بالدخول لأنها من العادات و التقاليد و لن يدخلوا حتى يقولوا هذه الكلمات الدالة على أنهم أهل العريس فيقولوا " أبيسم الله أرحماينوا " " أبيسم سمد تغاوساء" " تغاوس سلباري تعالى " تم يقولها أهل العروسة بدورهم  فيطلبون مبلغا من المال ثم يفتحون الباب ليأخذوها إلى بيت زوجها الذي ستمضي به بقيت حياتها ، و عندما يصلون إلى البيت يستعد العريس و هو فوق السطح ليرمي بما يسمى ( إرمان نتمغرا ) الذي يحتوي على بعض من الكاوكاو و اللوز و الحلوى .

 و في اليوم الثالث و الأخير ، يوم الفطور و أربعي : يتم الفطور صباحا حيث يجلس العريس مع العروس ومعهم الأهل و الأحباب و الجيران ثم يفطرون مع بعضهم  ثم يستمعون إلى الموسيقى . و في المساء يتم ما يسمى " أربعي " حيث تأتي النساء بأجهزتهن الموسيقية مثل " تلونة و كانكا " فيجتمعن في منزل العريس مع العروسة و البنات فرحين مسرورين مع قليل من الحلوى إلى أن يذهب كل إلى منزله و هكذا قد انتهى الزواج و العروسة في منزل العريس . 

بوفي الحسن. السنة الثالثة إعدادي

الثانوية الاعدادية باني. فم الحصن                     

Rédigé par Parcours pédagoqique d'un enseignant

Publié dans #Tribune des élèves marocains

Repost 0
Commenter cet article

ra2fa 27/04/2014 19:10


شكرا جزيلا على المعلومات الطبية القيمة

Asmae Oulkadi 25/05/2009 13:12

Je vous remercie pour cette précieuse information ne pouvait pas être moi que je sais que dans le passéabientôt !!